أسباب إرتفاع درجة حرارة السيارة ونصائح لحل هذه المشكلة - أفدني في السيارات

أسباب إرتفاع درجة حرارة السيارة ونصائح لحل هذه المشكلة

سنتناول في هذا المقال موضوع إرتفاع درجة حرارة في السيارة وأسبابه وعدة نصائح لحل هذه المشكلة، تتعرض السيارات إلى العديد من المشاكل التي تسبب ضرراً لها، من أهم هذه المشاكل إرتفاع درجة حرارة السيارة، في حال إرتفعت الحرارة ولم ندرك ذلك، فقد يؤدي إرتفاع الحرارة إلى تلف المحرّك، ممّا يستدعي إعادة تأهيل المحرّك أو تغييره بالكامل، يوجد العديد من الأسباب والعلامات لهذه المشكلة، يجب محاولة تجنّبها من خلال صيانة السيارة بشكل مستمر ومراقبة جهاز التبريد الذاتي في السيارة.

تتكون دارة المياه في السيارة من عدة مكونات :

  1.  رادياتور أمامي في مقدمة السيارة ويلحق به فضال بلاستيكي.
  2. رادياتور تدفئة داخل حجرة الركاب.
  3. مجاري وأخاديد ضمن أجزاء المحرك.
  4. خراطيم ووصلات معدنية تصل بين هذه الأجزاء.
  5. وسيط تبريد وهو سائل التبريد.
  6. صمام ميكانيكي أو كهربائي يدعى بالعامية صباب حرارة.
  7. حساس حرارة مهمته قياس درجة حرارة الماء.
  8. مراوح كهربائية أو ميكانيكية تقوم بتبريد المياه.
  9. غطاء لهذه الدارة ندعوه غطاء رادياتور وقد يستغرب البعض اني ذكرته ضمن الاجزاء وسيستغرب اكثر عندما يعلم أن غطاء الرادياتور من أكثر أسباب إرتفاع الحرارة في السيارة .
  10. مضخة ميكانيكية تقوم بتحريك المياه ضمن أجزاء الدارة المختلفة

فإن أي مكون من هذه المكونات  يجب أن يكون سليماً وأن يعمل بشكل جيد وأي عطل بأحد هذه المكونات سيسبب إرتفاع شديد بدرجة الحرارة في السيارة.

ومحرك السيارة يسمى محرك احتراق داخلي والاحتراق يؤدي إلى إرتفاع حرارة والدراسة أثبتت أن دوران المحرك (( فرضاً وهو غير قابل للتطبيق)) دورانه بدون تبريد يؤدي إلى ذوبانه بالكامل وانصهار مكوناته ولذلك لابد له من جهاز خاص لتبريده وهو دارة التبريد  هذه الدارة موجودة بجميع محركات السيارات إلا في بعض أنواع المحركات التي اعتمدت نظام التبريد بالهواء (( فولكس فاكن بيتل (مدعبلة) وبعض سيارات بورش الالمانية )).

تنقسم دارة التبريد في السيارة الى قسمين:

  1. الدارة الصغرى وهي دورة المياه ضمن مجاري المحرك فقط.
  2. الدارة الكبرى وهي دورة المياه ضمن الدارة كاملة ( رادياتور + محرك).
ويفصل بين هاتين الدارتين صمام يدعى صمام الحرارة ( صباب الحرارة ).

كيف تعمل دارة التبريد؟

في السيارات الحديثة يجب أن يكون هناك درجة حرارة ثابتة لمياه التبريد ليعمل فيها المحرك بكفاءة تامة وتختلف هذه الدرجة حسب تصميم السيارة ورؤية مصممها لذلك. عندما تعمل السيارة صباحاً تكون درجة الحرارة تعادل درجة حرارة الجو وتختلف حسب الوقت والبلد ..في سوريا من (-5 الى +40)،لذلك عند تدوير السيارة صباحاً يكون صباب الحرارة مغلقاً ومضخة المياه تقوم بتدوير المياه ضمن المحرك فقط. وعندما ترتفع درجة الحرارة إلى الدرجة المعير عليها الصباب ولنفرض 90° ،يفتح الصباب ويدور الماء هنا ضمن الدارة الكبرى حيث يصل إلى الرادياتير لتبريده…وهكذا دواليك …

هااام: لسلامتك .. اعرف متى يجب تغيير إطارات السيارة (الكاوتش)؟

من أسباب إرتفاع درجة حرارة السيارة:

  • عطل في الرادياتير يؤدي لتسريب الماء منه أو إعاقة سريانه .
  • عطل في المراوح حيث تتوقف المراوح عن الدوران أما بسبب عطل او احتراق في ملفها الكهربائي او عطل في صبابها الكهربائي أو كسر بشفراتها مما يفقدها الكثير من أداءها وتوازنها ..أو قطع في سير المروحة ( القشاط) في حالة المراوح الميكانيكية.
  • ضعف في مضخة الماء بحيث لاتستطيع تدوير الماء ضمن الدارة بالسرعة والتدفق المطلوبين وبالتالي ارتفاع في درجة حرارة الماء.
  • تكلس ضمن الدارة نتيجة إستخدام مياه عادية غير مقطرة وغالبا لدينا المياه في سوريا كلسية ويتم تشكل الكلس نتيجة الحرارة الشديدة (نلاحظ ذلك في تكلس انابيب المياه الساخنة في المنزل)..هذا التكلس يضعف كثيراً من أداء دارة التبريد بالسيارة ويؤدي إلى إرتفاع درجة حرارة السيارة.
  • نقص في كمية الماء ضمن الدارة يؤدي إلى إرتفاع شديد في درجات الحرارة ويجب البحث عن أسباب النقص ..لأن السيارة في الحالة المثالية لايجب أن تنقص فيها المياه نهائياً.
  • وجود هواء ضمن الدارة وهي من الأمور الخطيرة وتحدث كثيراً وتؤدي إلى ضعف شديد في أداء الدارة وتؤدي إلى عمليات صفع للمضخة وتتلف أجزاء المضخة و إلى أصوات قرقعة ضمن الدارة وفي معظم السيارات تحتوي دارة التبريد على برغي لتتفيس الدارة.
  • عطل بصباب الحرارة وهو أخطر أنواع الأعطال التي تصيب الدارة ويحصل نتيجة تراكم الكلس والأوساخ على نابضه وصباب الحرارة له حالتين في حال عطله. هما:

1: يعطل بوضع الفتح وفي هذه الحالة فإن السيارة تتاخر كثيراً لتحمى وبالتالي تستهلك بنزين زيادة وتنخفض حرارتها كثيرا أثناء السير السريع وعلى طرقات السفر دون الدرجة المطلوبة لعمل المحرك بالحالة المثلى.

2 : يعطل بوضع الإغلاق وهنا الخطورة الكبرى إذ أنه يحصر دوران الماء ضمن المحرك فقط وبالتالي ترتفع درجة الحرارة ضمن المحرك كثيراً ولا تشتغل المراوح أيضاً لان المياه الساخنة لاتصل إلى الرادياتور المركب عليه حساس تشغيل المراوح غالباً.
  • تشغيل المكيف صيفاً أثناء الازدحامات المرورية وأثناء أيام الحر الشديد قد يرفع درجة حرارة السيارة لأن ضاغط المكيف يعتبر تحميل زائد على محرك السيارة وخصوصاً أن رادياتور المكيف يكون ملاصق تماماً لرادياتور السيارة (لايجب ان يحدث ذلك في السيارات المتقنة بل على العكس قد تنخفض الحرارة بتشغيله لعمل مروحته الاضافية  ).
  • تطبيق حمل على محرك السيارة ( تزوير او زرك ) ناتج عن حمولة زائدة أو صعود مرتفعات قاسية.
  • سدد جزئي بالعادم ( الشكمان).
  • سدد في الكاتلايزر ( الفخارة ) يؤدي إلى تطبيق حمل على المحرك و عودة نتائج الاحتراق إلى المحرك.
  • هام جداً ولا يخطر على بال وهو عطل بغطاء الرادياتور ويظن البعض أنه مجرد غطاء ولكنه في الحقيقة هو صمام شديد الدقة وله أرقام محددة لا يجب تركيب نوع مكان نوع آخر.
  • في بعض أنواع السيارات المنخفضة  الجودة تكون مصممة للعمل في البلاد الباردة ترتفع درجة الحرارة صيفاً لدينا في سوريا وغالباً يتم معالجة الأمر بتغيير مجموعة الرادياتور والمراوح وتركيب مجموعة أكثر كفاءة وأكبر حجماً.
  • أهم أسباب إرتفاع الحرارة هو عطل بجوان الكولاس وليس بالضروري أن يكون هناك خلط زيت وماء.
  • من أهم أسباب إرتفاع الحرارة أيضاً سدد أو تكلس برادياتور الشوفاج يؤدي إلى إرتفاع الحرارة كثيراً وغالباً لايخطر هذا العذر على البال.
  • إرتفاع حرارة وهمي بحيث نجد أن مؤشر الحرارة يصل إلى الاحمر دون ظهور أي مشكلة واضحة أو سبب واضح وغالباً يحدث ذلك ليلاً عند إنارة الاضواء الأمامية وهو دليل على وجود مشكلة بالكبل السالب للبطارية (الارضي) ويجب إصلاحه أو تبديله.
  • أخيراً عدم وضع سائل رادياتور نظامي ( مانع تجمد ) والإعتماد على الماء العادي فقط يؤدي في بعض الحالات لغليان الماء ضمن الدارة.(((( سائل الرادياتور في سوريا في الصيف ضروري اكثر من اهميته في الشتاء)))

أضرار إرفاع الحرارة الشديد في السيارة

إرتفاع درجة الحرارة الشديد ودون معالجته أو الإنتباه إليه يؤدي إلى ضرر جسيم جداً بالمحرك حيث يؤدي إلى تلف جوان الكولاس وهذا الجوان مهمته الفصل بين دارتي الزيت والماء في المحرك وبالتالي سوف يختلط الزيت بالماء ضمن المحرك ومن أهم أعراضه ظهور دخان أبيض من العادم ( الشكمان) نتيجة دخول الماء إلى حجرة الاحتراق والعرض الآخر تحول الزيت إلى اللون الطحيني وظهور الرغوة فيه
وإرتفاع الحرارة الزائد قد يؤدي أحياناً إلى تدمير المحرك بالكامل.

نصيحة أخيرة : 

عندما  تسوق السيارة ضع نظرك دائماً على:
  • ضوء الزيت .
  • مؤشر الحرارة أو ضوء الحرارة إذا سيارتك لم يكن فيها مؤشر.
  • ضوء الفرامل.

 

للإطلاع على مزيد من المعلومات التي تخص السيارات في موقعنا العربي الأول للسيارات:
تابعوا صفحتنا على الفيسبوك: دليلك الأول للسيارات-أفدني.
وأنضمو أيضاً على قناة التلغرام: دليلك الأول للسيارات-أفدني.
وأشتركوا بمجموعة الفيسبوك: دليلك الأول للسيارات-أفدني
ونرجوا الفائدة الدائمة لكم من موقعنا.
أعدته: هناء جوهرة

عن Hana Jouhra

شاهد أيضاً

آلية عمل نظام EPS وفوائد وعلامات تلفه

آلية عمل نظام EPS وفوائد وعلامات تلفه

هناك الكثير من المصطلحات والإختصارات التي يجب معرفتها في السيارات. ومنها ما سنتحدث عنه اليوم …

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: